الأحد 29-11-2020
الوكيل الاخباري

اغلاق الحضانات ... أزمة تلوح في الافق ومطالبة بايجاد حل بديل

171256-2024084455


الوكيل الاخباري - عماد العجلوني - تفاعل المواطنون بشكل واسع منذ لحظة سماع القرار الحكومي باغلاق الحضانات حتى نهاية العام مشيرين الى ان العديد من القطاعات لن تتمكن الموظفات فيها من العمل عن بُعد كالقطاع الصحي مثلا .

اضافة اعلان
 

ونشر العديد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي سؤالا الى الجهات الحكومية حول مدى القدرة الفعلية على تطبيق هذا القرار والسماح للسيدات العاملات بالجلوس في المنزل اذا اثبتت ان لديها اطفال تحت سن الـ 4 سنوات .

 

وقال مواطنون للوكيل الاخباري ان قرار اغلاق الحضانات غير صائب في هذه المرحلة حيث ان الموظفات بأمس الحاجة الى رعاية الاطفال في الحضانات للذهاب الى مكان العمل والحصول على راتب نهاية الشهر .

 

من جانبه قال مدير عام ديوان الخدمة المدنية سامح الناصر ان الموظفة التي ترفض الانصياع لامر مديرها المباشر بالعمل ضمن الحد الادنى من ساعات العمل ستعرض نفسها للخصم من الحوافز والمكافات بنسبة تصل الى 50% . 

 

بدورها اكدت وزارة التنمية الاجتماعية انه وبعد التوافق الحكومي تقرر اغلاق الحضانات حتى نهاية العامة الحالي معللة ذلك بعدم التزام العاملات في الحضانات بشروط السلامة العامة .