الثلاثاء 07-02-2023
الوكيل الاخباري

التكنولوجيا المالية Fintech ودورها في تأمين المعاملات المالية الرقيمة

104240986-GettyImages-638057328


الوكيل الإخباري - تتطور التكنولوجيا ويمًا بعد يوم لتشمل كافة جوانب حياتنا، وكان من أهمها هو ظهور التكنولوجيا المالية الحديثة المعروفة بمصطلح "فين تيك" وبالإنجليزية FinTech. ساعدت هذه التقنية بشكل كبير في تأمين المعاملات المالية الرقمية وبالتالي نموها بشكل كبير وهو ما ساهم في نمو الاقتصاد الرقمي.

اضافة اعلان


بطبيعة عصرنا الحديث، يوفر الإنترنت كافة المجالات التي تهمنا بداية من العمل والبحث عن وظائف والعمل عن بعد وصولًا للتسوق عبر الإنترنت والترفيه عبر منصات المحتوى الرقمي والألعاب الإلكترونية. هذه الأمور تحتاج إلى معاملات مالية رقمية، ولكن لم يكن هناك ثقة كبيرة في التعاملات المالية عبر الإنترنت وخاصة لدى المستخدمين العرب. مع ظهور تقنية "فين تيك" ودورها في تأمين المعاملات المالية الرقمية، ازدادت المعاملات المالية عبر الإنترنت بشكل كبير وخاصة منذ تفشي فيروس كورونا المستجد.


حسب الموقع الرمسي لمنتدى الاقتصاد الرقمي، شهدت التكنولوجيا المالية نمو متزايدًا منذ تلك الجائحة التي عانى منها جول العالم أجمع. ففي عام 2020، بلغ نمو شركات التعاملات المالية عبر الإنترنت بنسبة 13% مقارنة بنسبة 11% في الأعوام السابقة. بين عامي 2019 و 2020، ارتفعت قيمة المعاملات عبر منصات التكنولوجيا المالية بنسبة 47% وبلغت 357.77 مليار دولار.


نمو مجالات التعاملات المالية الرقمية في العالم العربي


يعتمد ملايين من المواطنين في العالم العربي بشكل خاص على التكنولوجيا الحديثة في أداء الكثير من المهام. ففي قطاع الأعمال، هناك كثير من الشركات التكنولوجيا التي تضم عشرات من الموظفين الذين يتعاملون مع التكنولوجيا بشكل يومي. ارتفع عدد الأفراد الذين يعملون عن بعد من خلال منصات مختلفة تمثل لهم مصدر دخل أساسي وهو ما يعوضهم عن نقص الوظائف ويحد من البطالة التي تعاني منها بعض الدول العربية وتسهم المعاملات المالية الرقمية في هذا بشكل واضح وصريح.


الحياة الاجتماعية للأفراد أيضًا مرتبطة بالتكنولوجيا الحديثة حيث نستخدم مواقع التواصل الاجتماعي للتواصل مع أفراد العائلة والأصدقاء، والتسوق عبر الإنترنت كان له نصيب في الازدهار الكبير هذا. وسائل الترفيه التكنولوجيا تأثرت أيضًا بميزة التكنولوجيا المالية الحديثة وأصبح هناك اعتماد أساسي عليها من خلال الاشتراك في منصات المحتوى الرقمي لمشاهدة الأفلام والمسلسلات العربية والأجنبية. عمليات الشراء في تطبيقات الألعاب الإلكترونية، التي تعتبر من وسائل الترفيه الأساسية وخاصة بالنسبة للشباب، ارتفعت معدلاتها بشكل كبير خلال السنوات القليلة الماضية.


جاء كل ذلك بسبب زيادة ثقة المستخدمين في المعاملات المالية الرقمية وقدرتها على تسهيل كافة هذه الإجراءات لهم. بدورها، تنوعت وسائل التعامل المالي عبر الإنترنت وأصبح أمامك العديد من الخيارات المتاجة سواء في تطبيقات الألعاب أو متاجر التسوق عبر الإنترنت أو منصات العمل اون لاين.


يؤكد أحد خبراء الأمن السيبراني على أن درجة الأمان المتوفرة في التكنولوجيا المالية ساهمت في أن تكون الخيار المفضل لدى المستخدمين. من أبرز هذه الوسائل هو استخدام بطاقات الائتمان المصرفية للقيام بالمعاملات المالية وبطاقات الائتمان مسبقة الدفع.

 

المحافظ الإلكترونية أصبحت ذات شعبية كبيرة بين المستخدمين في الكويت والدول العربية الأخرى الذين يهتمون بمجال الترفيه عبر الألعاب الإلكترونية وأكثرها شهرة هي محفظة ماتش بتر. فهذه المحفظة هي أحد وسائل التعاملات المالية في منصات ماتش بتر كازينو في الكويت

 

فهذه المنصات تضم مئات من الألعاب التي تجعل منها وجهة لمحبي الألعاب الفورية بدون تحميل والتي تعتمد على الحظ والمهارة. من خلال تمويل الحساب عبر هذه المحفظة، يمكن للاعبين بدء اللعب والحصول على المكافآت النقدية المجانية. عند ربح المال من اللعب، يمكن للمسخدمين سحب هذه الأموال عبر نفس المحفظة بشكل مضمون. خدمة العملاء التي توفرها هذه المواقع تسهل على المستخدمين حل أي مشكلة فنية قد تواجههم.


وفق ذلك، نجد أن هناك أعداد كبير من المستخدمين لشبكة الإنترنت يقومون بالفعل باستخدام التكنولوجيا المالية في الكثير من المجالات. هذا ليقتهم الكبيرة في سرعة إجراء هذه المعاملات ودرجة الأمان المتوفرة بها. لذا، لا داعٍ للشعور بالدهشة مع التزايد الكبير في أعداد هؤلاء المستخدمين.

 

مزايا التكنولوجيا المالية ودورها في تأمين المعاملات المالية الرقمية

 

 في حالة استخدام التكنولوجيا المالية في معاملاتك المالية، فإنت توفر الكثير من الوقت والجهد والتكاليف. فلن تحتاج لمغادرة منزلك والتوجه لأحد المصارف المحلية لإرسال الأموال أو التأكد من استقبال الأموال. سيغنيك هذا عن تحمل تكاليف ومشقات التنقل واهدار الوقت.


هذه هي الفكرة الأساسية التي تدور حولها التكنولوجيا المالية، وحتى إن لم تلغي تكاليف التنقل إلا أنها تقلل منها بشكل ملحوظ. ليس ذلك فقط، بل أنها تجعل من السهل إجراء التعاملات المالية بين الدول أسهل وأسرع بكثير، وهو ما قد يكون غير متوفر في المصارف المحلية.


سكان دول مجلس التعاون الخليجي هم الفئة العربية الرائدة في مجال التعاملات المالية عبر الإنترنت حسب ما أكده أحد أساتذة الاقتصاد في جامعة نيويورك أبوظبي حيث قال أن هذه الدول تتمتع بالعدد الأكبر من مستخدمي الهواتف المحمولة الذكية والتي تعتبر المصدر الأساسي للتعاملات المالية عبر الإنترنت.
أشار الاستاذ الذي يلقي محاضرات جامعية تتعلق بالمعاملات التكنولوجية الرقمية إلى أن الحياة التي نعيشها في الوقت الحالي تحتاج إلى حلول دفع رقمية ومؤسسات تعامل مالي تكنولوجية تسمح للأشخاص بالاستفادة الكبرى من الطفرة التكنولوجيا غير المسبوقة التي نعيشها في الوقت الحالي.